الملك: نقف لجانب مصر الشقيقة بالتصدي لأعمال الإرهاب الجبانة







بعث جلالة الملك عبدالله الثاني، امس، برقية تعزية إلى الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، بضحايا الهجومين الإرهابيين اللذين استهدفا أمس عسكريين مصريين شمال سيناء.
وأعرب جلالته عن إدانته الشديدة لمثل هذا الأعمال الإرهابية الجبانة ووقوف الأردن إلى جانب مصر الشقيقة في التصدي لها، معبرا جلالته باسمه وباسم شعب المملكة الأردنية الهاشمية وحكومتها عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة بهذا المصاب الأليم، وسائلا الله العلي القدير أن يتغمد الشهداء، الذين قضوا في الهجومين، بواسع رحمته وغفرانه، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.
وكان وزير الدولة لشؤون الاعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الاردنية الدكتورمحمد المومني قال «ان الاردن يدين التفجيرات الارهابية التي استهدفت أمن مصر الشقيقة في شمال سيناء اول من أمس وراح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى العسكريين المصريين».
وعبر المومني عن رفض الاردن لكافة اشكال العنف والارهاب التي تستهدف مصر الشقيقة ايا كانت دوافعها ومنطلقاتها مؤكدا وقوف الحكومة الاردنية الى جانب الحكومة والشعب المصري في مواجهة الارهاب.
ودعا المومني كافة الدولة العربية والاسلامية وكذلك المجتمع الدولي الى الوقوف صفا واحدا في مواجهة التطرف والارهاب الاعمى في كل مكان ولا سيما في منطقتنا .
كما عبر عن تعازي الحكومة الاردنية للحكومة المصرية ولاسر الشهداء متمنيا للجرحى والمصابين الشفاء العاجل .بترا