قانون الانتخاب "على النار"







أكد مصدر حكومي ان قانون الانتخاب "على النار"، متوقعا ان يكون جاهزا للنقاش ويحال الى مجلس النواب، بعد اقراره من قبل مجلس الوزراء، في أثناء الدورة البرلمانية العادية المقبلة.

وقال المصدر الذي فضل عدم كشف هويته، في تصريح ان قانون الانتخاب، يأتي متوجا للقوانين الإصلاحية التي أقرت ومنها قانون الأحزاب، وقانون المطبوعات والنشر.

وعن السيناريو الأقرب، أوضح المصدر أن أكثر من سيناريو مطروح، واللجان العاملة على وضع تصورات له ما زالت تعمل، وان انتهاء عملها لا يعني بأي حال إقرار قانون، والكلمة الحكومية النهائية، تأتي بقرار مجلس الوزراء.

ولفت الى ان الشعب هو من سيختار القانون الأفضل لاختيار ممثليه في البرلمان، في إشارة الى ان مجلس النواب هو من سيُعرض عليه القانون ويصوت عليه، ويعدل عليه بعد اقرار الحكومة له.العراب نيوز