الأردن : الإفراج عن الصحافي المجالي بعد توقيفه بسبب منشوره في الفيسبوك




قضت محكمة أردنية الأحد، بالإفراج بكفالة مالية عن الصحفي عبدالهادي راجي المجالي بعد توقيفه لمدة أسبوع، وبعد أن وجهت إليه السلطات الرسمية تهمتي جنحة "إفشاء الأسرار " وجنحة "ذم جهة رسمية" إثر نشر مقال تحدث فيه عن أجهزة أمنية على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك".
ولا يجيز قانون المطبوعات والنشر الأردني حبس الصحفيين على خلفية قضايا متعلقة بالنشر، حيث وجهت التهم إلى الكاتب في صحيفة الرأي الحكومية اليومية عبد الهادي راجي المجالي بموجب قانون العقوبات الأردني.
وتفاوتت تفسيرات قانونيين حول الأسباب الموجبة للتوقيف، بين من اعتبرها قضية مساس بحريات الصحفيين، وبين من رأى فيها قضية جنحة فقط.
وقالت جلنار المومني الموكلة بالدفاع عن المجالي في تصريح لـ CNN  ، إن محكمة بداية عمان وافقت الأحد على قرار بالإفراج عنه بكفالة مالية، وأن موكلها تمسك ببراءته عن جميع التهم المنسوبة إليه ، خلال الجلسة الأولى للمحاكمة التي عقدت اليوم الأحد.
ولفتت المومني، إلى أن المحكمة حددت الثالث من أيلول/سبتمبر المقبل، موعداً للجلسة المقبلة.

وطن للأنباء- وكالات